أصوات وأضواء مكة: قصة أولى التسجيلات الصوتية والمجموعات الفوتوغرافية من الحجاز.

يجري تداول مقطع في اليوتيوب يشير الى اقدم تسجيل للقرآن يترافق مع صور قديمة عن مكة المكرمة. وفيما ان الصور منسوبة الى المستشرق الهولندي سنوك هوروخرونيه، وهذا نصف صحيح، اذ ان النصف الآخر من الصور يعود للمصوّر المكيّ السيّد عبدالغفار البغدادي (وهي مجموعة اخذت بين اعوام 1884 و 1887)، فان تاريخ التسجيل ليس متزامناً مع الصور الفوتوغرافية، بل انه يعود يقيناً الى الفترة بين عامي 1906 و 1909. هذه تدوينة لتوثيق حكاية أولى التسجيلات الصوتية والمجموعات الفوتوغرافية من اقليم الحجاز. 

كتب: محمود عبدالغني صباغ

– اولى المجموعات الفوتوغرافية في الحجاز: 

– 1880م: مجموعة المهندس والضابط المصري محمد صادق بيه – أول صُور فوتوغرافية في تاريخ مكة: 

المهندس المصري محمد صادق بيه

هي الصُور التي أخذها محمد صادق بيه ضمن رحلته الرسمية للحج في عام 1880م، وضمّنها في مخطوط مشعل المحمل الذي كان مفقوداً ولم يصبح متداولاً الا منذ وقت قريب. وصادق بيه كان من ضمن أفراد بعثة الجيش الرابعة التي اختارها احد قيادات جيش محمد علي باشا الكولونيل جان ساف الى معهد البوليتكنيك، حيث تخرج كمهندس حربي واتقن التصوير الفوتوغرافي.

ضمت مجموعة محمد صادق بيه الأولى صورا بانورامية للحرم المكي من أعلى جبل أبي قبيس، وصور متفرقة من داخل صحن الكعبة، وصور للمدينة المنورة من خارج السور من ناحية الباب الشامي التقطها من أعلى برج الطوبخانة، وأخرى لأجواء حارة المناخَة.

حج 1880م – اول صورة فوتوغرافية في تاريخ مكة. تصوير محمد صادق بيه

ولمحمد صادق بيه صور شهيرة ترصد لحظة وصول المحمل المصري للمسعى امام بيت باناجه مقابل باب علي.

وبيت باناجه (ذو الروشان المهيب) هو قصر بناه أصلاً الوالي المصري لمكة أحمد يكن باشا قبل عام 1820م ابّان حكم محمد علي باشا للحجاز، قبل ان يشتريه من ورثته التاجر الجدّاوي عبدالله يوسف باناجه عام 1883م. وكان بيت باناجة يُستخدم للتشريفات الملكيّة فنزل فيه الخديوي عباس والسلطان القعيطي، والملك عبدالعزيز عند دخوله مكة – وكان أهل مكة يستخدمونه كقاعة لاجتماعات واحتفالات المدينة ومراسم الصلح- كما استضاف في الثلاثينات الميلادية مقرّ الشركة العربية للاقتصاد والتوفير التي أسسها الشيخ محمد سرور الصبان، وكان مقراً ايضا لادارة تحرير صحيفة صوت الحجاز التي كان تصدر آنذاك عن الشركة العربية.

المحمل المصري في المسعى – وفي الخلفية قصر باناجه. تصوير: محمد صادق بيه 1880 .

صورة صادق بيه للمحمل – بمعالجة ليثوغراف (طباعة حجرية) من قِبل المستشرق سنوك هوروخرونيه.

صورة اخرى للحظة وصول المحمل المصري أمام باب علي.

ومن مجموعته في المدينة المنورة:

رسم القبة الشريفة – اول صورة للمدينة لمحمد صادق بيه من كتاب مشعل المحمل 1880.

اول صورة فوتوغرافية للمسجد النبوي – محمد صادق بيه 1880م.

كانت مجموعة محمد صادق بيه الأولى والمكوّنة من اثني عشر صورة قد حصلت على الميدالية الذهبية في الدورة الثالثة لجمعية الجغرافيين الدوليين في البندقية عام 1881.

ملصق للمزاد الذي اقيم في القاهرة لبيع اثني عشر صورة من مجموعة محمد صادق بيه الحجازية.

– 1884م: مجموعة السيّد عبدالغفار عبدالرحمن البغدادي المكّي – اول مصوّر محلي: 

صورة للطبيب السيد عبدالغفار بن عبدالرحمن البغدادي المكي – التقطها له سنوك هوروخرونية في عام 1885

كان السيّد عبدالغفار بن عبدالرحمن البغدادي المكّي، طبيباً مرموقاً في مكة يحفل بعدة مواهب منها إلمامه بعلم الكيمياء وصنع البنادق والذخيرة والمتفجرات الخفيفة.. ناهيك عن ريادته الباكرة في التصوير الفوتوغرافي منذ عام 1884م وهو تاريخ محاولته لتصوير بورتريه لحاكم الحجاز العثماني عثمان نوري باشا.

وللسيّد عبدالغفار، وهو من أهل حارة الشاميّة، عقب مستمر في مكة (يحملون اسم عائلة عبدالغفار) توارثوا عنه مهنة الطب، فأحد أحفاده هو الدكتور هشام بن حسن بن حسين بن عبدالغفار وكيل وزارة الصحة الأسبق والرجل الذي وضع البنية الحديثة للمستشفيات العامة في مكة.

الحرم المكّي بانورامية للسيد عبدالغفار البغدادي. مأخوذة عام 1889م. (من مقتنيات: لايدن)

اتصل السيّد عبدالغفار بالمستشرق الهولندي سنوك هوروخرونيه الذي زار الحجاز ومكث في مكة حدود عام في 1885م، وبقيا على تواصل حتى بعد عودة الأخير الى اندونيسيا عبر التاجر الهولندي في جدة الخواجة فان دير شايس.. وخلّفا سوياً مجموعة قيمة من الصور الفوتوغرافية التي تناولت كافة المظاهر الجغرافية والعمرانية والحضارية والاجتماعية في مكة المكرمة في زمانهما – وتعد مجموعتهما المشتركة بمثابة ثروة أركيولوجية هائلة، ومصدراً رئيسياً للبحث العلمي في تاريخ وأنثروبولوجيا مكة والحج والجزيرة العربية.

خطاب السيد عبدالغفار الى القتصل الهولندي في جدة فان دير شايس في 1887م يرد على بعض استفسارات سنوك عن احد قصائد الشاعر بديوي الوقداني، وفتوى اباحة التدخين لمفتي الشافعية في مكة احمد زيني دحلان – كما يستسفر بدوره عن بعض المسائل الفنيّة الخاصة بالتصوير الفوتوغرافي. (من مقتنيات لايدن)

ومجموعة السيّد عبدالغفار التقطت في مكة بين أعوام 1884م و 1889م.

وتنقسم تلك التي أُخذت لأفراد الى نوعين: صور انصب فيها اهتمام السيد عبدالغفار على تصوير حكام الحجاز وأشرافه وأعيانه وأثرياءه على طريقة البورتريه – لأسباب ربحية او توثيقية.. هنا نماذج:

الشريف عون الرفيق – شريف مكة. الصورة مشتركة بين عبدالغفار وسنوك.

حاكم الحجاز التركي: عثمان نوري باشا. الصورة مشتركة بين السيد عبدالغفار وسنوك.

موظف تركي رفيع. مطوّف مكي. وتاجر مكّي من أصول هندية. السيد عبدالغفار عام 1886.

الشريف يحيى – الثاني من اليمين يحيط به عبيده ومرافقيه – ويتباهى بالوشاء المذهب لبعيره.

الشريف عبدالله ابن ملك الحجاز (فيما بعد) الحسين بن علي، في طفولته مرتدياً الزي القازاكي العسكري. والشريف عبدالله هو احد قيادات الثورة العربية فيما بعد وأول ملوك الأردن. الصورة في مكة عام 1886.

ثم هناك صور الأفراد التي طلبها سنوك خصيصاً لشخصيات عادية من طبقات اجتماعية متنوّعة لأغراض الدرس الأنثروبولجي.

امرأة بالزي المكي بدون حجاب . تصوير السيّد عبدالغفار – مكة 1886م.

امرأة مكيّة في عرس مكّي كما في عام 1887م، من تصوير السيّد عبدالغفار. (من مقتنيات لايدن)

ومجموعة السيّد عبدالغفار وصلتنا  كاملة عبر ارشيف سنوك هوروخرونيه الذي اهداه الى معهد الدراسات الشرقية في لايدن بهولندا عند افتتاحه عام 1927م (وبقيت مفقودة ومهملة حتى وُجدت عام 1983م) .. الا صورة واحدة لكراكون مكة (مخفر الشرطة) أخذها السيّد عبدالغفار البغدادي عام 1886م هي من مقتنيات قصر يلدز بتركيا:

كراكون مكة – 1886

هكذا كان يوقْع السيّد عبدالغفار على صوره – فيما يعرف بأول توقيع ضوئي مكّي:

“فوطوغراف الطبيب السيّد عبدالغفار”

– 1885م: مجموعة المستشرق الهولندي كريستيان سنوك هوروخرونيه – أول مصوّر أوروبي لمكة: 

سنوك هوروخرونيه – أول مصوّر أوروبي لمكة. أخذ له هذه الصورة السيّد عبدالغفار في مكة عام 1885م.

كان الكولونيل كريستيان سنوك هوروخرونيه (1857-1936م)، أستاذاً للعربية في باتافيا (جاكرتا حالياً)، ثم بروفيسورا في معهد الدراسات الشرقية في لايدن بهولنده منذ افتتاحه عام 1927م.

تعد مجموعته الفوتوغرافية العريضة وهائلة التنوع والدقة عن الحجاز ارثاً معرفياً، سواء تلك الصور التي أخذها بذاته ابّان مكوثه في جدة ومكة عامي 1884م و1885م – او تلك التي طلبها خصيصاً وموّلها لتكون من مقتنياته – والتقطتها له السيّد عبدالغفار البغدادي.

وبخلاف السيّد عبدالغفار.. اهتم سنوك بتصوير الجماعات المحلية الحِرفية والطوائف الشعبية العامة، اضافة الى الجماعات الاثنية والعرقية المتنوعة القادمة للحج.. نكتفي هنا بثلاث صور للتوضيح، خصوصاً ان هذه المجموعة ومنذ خروجها للعلن في 1984م باتت متداولة بين الباحثين والمختصيّن:

صورة لمجموعة من حجاج جاوى في حج 1885م ويظهر الحاج عبدالجليل بيلينغ الذي سيغدو فيما بعد من رموز المقاومة والجهاد ضد الاستعمار الهولندي لاقليم آتشيه الجاوي. تصوير: سنوك في جدة

شيخ المعادي ورجال البحر في جدة. تصوير سنوك عام 1884م.

رجل من أفارقة الحجاز خارج سور جدة. تصوير سنوك عام 1884

اضطر سنوك الى ترك مكة المكرمة بغتة بعد ان توجّس منه خيفة الشريف عون الرفيق.. لكنه استطاع انجاز مشروعه العلمي الطموح في توثيق أنماط الحياة الاجتماعية في مكة عبر قنطرة القنصلية الهولندية في جدة، بتعاون من نظيره فيها الخواجة فان دير شايس والقناصل المتعاقبين، وعبر مندوبين محليين: السيّد عبدالغفار البغدادي في الشق الفوتوغرافي، والسيّد جمال تاج الدين في الشق التسجيلي الصوتي كما سيأتي.. وغيرهما.

صورة لسنوك هوروخرونيه في قنصلية جدة عام 1885م.

– اولى التسجيلات الصوتيّة في الحجاز: 

مبنى القنصلية الهولندية جدة 20 فبراير 1909م: السيّد محمد (بعمامة العلماء والمنشدين) حاملاً آلة القنبوس (العود) امامه الفونوغراف، على يمينه السيّد جمال تاج الدين (متعهد التسجيلات)، وعلى شماله الماس محمد هاشم بالعمامة البلدي. من تصوير القنصل شيلتما والصورة من مقتنيات لايدن.

تختصر هذه الصورة قصة أولى التسجيلات التي سعى خلفها سنوك هوروخرونيه، واستمر تسجيلها في اسطوانات شمعية في طول الحجاز وعرضه طيلة ثلاث أعوام من 1906م الى عام 1909م.

كان سنوك هوروخرونيه مسئولاً رفيعاً في الدبلوماسية الهولندية عبر البحار في مواقع نفوذها في جزائر جاوى وجزر الهند الشرقية. كانت مهمته تنحصر في رصد واستشراف اتجاهات الفكر لدى السكان الجاويين المحليين، وكان ذلك باعث رحلته الأولى الى مكة عام 1885م. لكن نزعات المعرفة والاستطلاع ستنمو لديه.. فاستغل درايته وقدراته اللوجستية في رفد حقليّ  اللسانيات والموسيقى الاثنيّة وفلكلور الشعوب بمواد رائدة عن مكة. وفي سبيل تنفيذ مشروعه أرسل سنوك الفونوغراف الخاص به الى الحجاز عام 1906م.. عبر ترتيب يشرف عليه السيّد محمد سعيد تاج الدين أحد أقطاب نقل حجاج جنوب شرق آسيا بالسفن البخارية، مع القنصلية الهولندية في جدة وعبر مندوبه وشقيقه في الحجاز السيّد جمال الدين آل تاج الدين.

احد اعلانات شركة تاج الدين عام 1921م مكتوب بأحد اللغات الجاوية المحلية. (من مقتنيات لايدن)

سُجل على تلك الاسطوانات قدر هائل من كل ما يمكن أن يخطر على البال مما يخص الموروث الحجازي بين عامي 1906 و1909م: سور صغار من القرآن الكريم. أذان الحرم المكي. ابتهالات دينية وموشحات مديح نبوي وتزهيد. غناء محكي. دانات مكيّة مُغنّاة على آلة العود. ألوان من المجرور والحدري والفرعي. مجسات على الأصول والفروع. تسجيل لغناء جماعي في الحارات الشعبية كمقاطع من الصهباء المكيّة ويماني الكف. غناء نسائي. شعر بدوي. غناء لنساء بيشة. مقاطع من احتفالات الزواج. مقاطع ترصد الأهازيج المغناة في الاحتفالات العامة مثل افتتاح محطة معان الحجازية ضمن سكة حديد الحجاز عام 1907.

وفي وثيقة لمحمد سعيد تاج الدين لأخيه (انظر للصورة بالأسفل) ارسلت في منتصف عملية التسجيل عام 1907، نجده يحدد له الأقدار المطلوبة من التسجيلات وأجناسها، كما ينبهه الى عدم ارسال ما سبق وتم جمعه من دانات او مجسات.

خطاب محمد سعيد تاج الدين في جاكرتا الى أخيه في الحجاز يحدد له الأقدار المطلوبة من التسجيلات وأجناسها ويحذره من عدم تكرار ما تم تسجيله مسبقاً. (من مقتنيات لايدن)

ومن هذه الوثيقة نخلص الى ان أول الدانات المكيّة/اليمانية التي جرى تسجيلها في مكة عام 1906م كانت كالتالي: حوري على رضوان. اراك طروبا. في حط لك يا منى قلبي على الخد شامة. ما القميري ترنّم في الظلام. ما حركت سكناة الأعين النجل. تردّو علي طرفي النوم الذي سُلبا. ليذهب في ملامي كيف ما ذهبو. حذاري سيوف الهند. بات ساجي الطرف. أسعد الله مساك. نالت على يدها. صادت فؤادي بالعيون الملاح. صادت بذاك المحيا طلعت البدري. اذا عقد اللثام يدها لألأ. يا رب سألتك بسورتي حاء وميم. ما بين معترك الأحداق والمهج. قال الشجي الهايم اسمع يا فهيم. وابروحي من الغيد كالهلال. قال المعنّي بدت قمري. يا ساري الليل قم وانظر حروف العشّاق. يا الله يا عالم الضماير. جرحت قلبي بلحظ منك فتّاك. رهيني الهوى يشكي من يودّه. يا هل الهوى اليوم خلّي أطال.

فيما المصري الذي كان يُغنى في الحجاز: أدو الميّاس. دلالك يا جميل أفراح. افرح وصالك. وأول مجرور تم تسجيله:  سلو فاتر الأجفان صافي الثنايا.

أما أول المجسّات المكيّة التي سجّلت في مكة فكانت: يا قلب انت وعدتني في حبهم. ابقي لي مقلة لعلّي يوما. بدا فأراني الظبي والغصن والبدرا. وحقك اني قانعٌ بالذي تهوى. سلو فاتر الأجفان عن كبدي الحرا. حجبوك عن مقل الأنام. ان عيني من غاب شخصك عنها. جذبته للعناق فانثنى خجلا. عني خذو وبي اقتدو. لقد رام خلّي من ارادت وصاله. سمعت سويجع الأثلاث غنّي. وملكته روحي وان عنّي عفا. ان الغرام هو الحياة فمت به. بدا فأشبه غصن البان في الميل.

وثيقة من ارشيف سنوك ويبدو فيها ملاحظاته بالهولندية على كلمات دانتيّ: حوري على رضوان، وأراك طروباً. (من مقتنيات لايدن)

كانت التسجيل على الاسطوانة الواحدة لا يزيد عن ثلاث دقائق. وبعض التسجيلات تُجزء على أكثر من اسطوانة. ومن أهم الأصوات التي سجّلت الأذان المكّي المقرئ والمدّاح اليماني المعروف جابر احمد رزق، من اهل صنعاء أصلاً، ثم رحل الى الحديدة قبل ان ينتهي به المطاف في الحجاز.

وكان الى جانب اللهجة الحجازية الحضرية الأكثر حضوراً – لهجات أخرى لافراد يتحدثون الحضرمية والزنجبارية  والعربية بمخارج صوتية جاوية. غير ان أهم ما يمكن استخلاصه من الاسطوانات: وحدة الفضاء الصوتي والموسيقي بين الحجاز وتهامة واليمن – وتداخل الموروث وتشابكه- ومرونة تنقل الأفراد والمؤديين شمالاً وجنوباً دون قيود جوهرية.

اليماني جابر رزق قرأ القرآن على الطريقة الحجازية بصوت تهامي

لقد شحنت تلك الإسطوانات بعد الفراغ من تسجيلها من مكة عبر قنصلية هولنده في جدة الى جاكرتا حيث مقر اقامة سنوك على دفعات زمنية طويلة من 1907 الى 1920م . وأودعها سنوك ارشيفه الشخصي – قبل ان يهديها الى معهد الدراسات الشرقية في لايدن سنة افتتاحه عام 1927م – حيث اشتغل سنوك بالتدريس الى وفاته.

ظلت تلك الاسطوانات حبيسة أضابير مُغلقة حتى بعثت من مرقدها عام 1983- اذ تم استخراج 150 اسطوانة شمعية من الركام – لكنها لم ترى النور سوى بعد مرحلة شاقة من الفرز والتحليل والتفكيك والمعالجة الفنية في عام 1994 بتعاون اشترك فيه مركز الدراسات الشرقة في لايدن، ومتحف هارفارد للثقافات الساميّة، واكاديمية ارشيف الفونوغراف في فيينا.

اسطوانات الحجاز. بقيت في اضابير معهد لايدن لسنوات. ولا يزال غالبيتها مطمورا لم تمتد اليه يد الاعتناء. الصورة خاصة بمكتبة لايدن

كان أديسون قد اخترع جهاز الفونوغراف في ديسمبر 1877م وبعد ذلك بعام شرع فيه ترويجه تجارياً. وفي 1881م ادخل عليه تقنية الاسطوانات الشمعية لتسجيل الصوت.

واول التسجيلات العربية رصد في سبتمبر عام 1893م- وهو تسجيل لموسيقى عربية وجاوية على مسرح تركي – من تسجيل  البروفيسور بينامين جيلمان من جامعة هارفارد.

وكان عبده الحامولي اول مطرب يسجّل اغانيه على الفونوغراف قبل وفاته عام 1901.. فيما بدأت صحف مصر بالاعلان عن المسجلات الاسطوانية لافضل المغنيين المصريين والشرقيين منذ عام 1904. كما وجدت تسجيلات لمطرب ظفاري من عُمان من مقتنيات معهد فيينا للموسيقى- يعود تسجيلها لعام 1902م.

كان سنوك في رحلته لمكة في 1885م قد وثّق الصلة بعالمين من علماؤه: السيّد عبدالله بن محمد بن صالح زواوي، مفتي الشافعية، والسيّد عثمان بن عقيل. واستطاع لاحقاً من خلال معرفته بهما ان يستخرج منهما أولى الفتاوي المحلية في حكم الفونوغراف.

وفي عام 1889م اصدر السيّد عثمان بن عبدالله بن عقيل رسالة طلوع بدر العلم المرتفع يرحب فيها بالآلة الجديدة، ويفتى باباحتها طالما روعيت في تسجيلاتها الآداب الاسلامية. كما لم يمانع تسجيل صوت المرأة طالما انها ابتعدت عن اثارة الغرائز.

السيد عثمان بن عبدالله بن عقيل – عيّن لفترة مفتيا لجاكرتا لكنه قُتل في الطائف عام 1924 ٠ هنا نراه حاملاً لنوط الشرف من الهولنديين عام 1899

وفي 8 سبتمبر 1908م اصدر السيّد عبدالله بن محمد بن صالح الزواوي، مفتي الشافعية في مكة فتوى بإباحة تسجيلات القرآن والابتهالات الدينية على الفونوغراف في جواب على سؤال سنوك هوروخرونيه.

اجابة بخط يد السيد عبدالله الزواوي على اسئلة سنوك هوروخرونيه في حكم الفونوغراف. مكة 1908. (من مقتنيات لايدن)

السيّد عبدالله زواوي، مفتي الشافعية في مكة، الصورة من تصوير سنوك هروخرونيه في مكة عام 1885م

Advertisements
هذا المنشور نشر في مٌباشرة للتدوين. حفظ الرابط الثابت.

30 Responses to أصوات وأضواء مكة: قصة أولى التسجيلات الصوتية والمجموعات الفوتوغرافية من الحجاز.

  1. يا للروعة يا محمود … يا للروعة

  2. خالد المحاسبي كتب:

    ماشااااء الله ابداااع

    زدنا زدنا،،

    اقلك بما انه تم تصوير ” الحاج عبدالجليل بيلينغ الذي سيغدو فيما بعد من رموز المقاومة والجهاد ضد الاستعمار الهولندي لاقليم آتشيه الجاوي. تصوير: سنوك في جدة” وهو من طلاب الشيخ احمد الخطيب الجاوي (مفتي الثورة الاندونيسية وقائدها الفكري)، جدنا، فهل لديك معلومية عن وجود اي صورة للشيخ احمد الخطيب الجاوي؟ خطيب المسجد الحرام والمدرس به في تلك الفترة

    وجدت له بعض الصور في المواقع الجاوية،، لكن وبلا مصداقية،،

    • الشيخ احمد الخطيب توفي عام 1916 – بالتأكيد ثمة صورة فوتوغرافية له وهو بتلك الزعامة والصيت.

      • طارق باز كتب:

        يعطيك العافيه أثريت معرفتنا وبالتاريخ الجميل. شكراً

        سؤال : هل لديك شيئ عن تاريخ العوائل السليمانيه في الحجاز مكه والطائف تحديداً؟

  3. SA كتب:

    thank you for saving this information and record it for coming generation,

  4. مذهل….الصور مذهلة جداً وتشير إلى ثقافة شعبية أخشى عليها من الإندثار كلياً

    تقديمك رائع

  5. Ashraf Attar كتب:

    أستمر جزاك الله خيرا .. فجميع الكتب و المقالات المتداوله و التى تحكى التاريخ الحجازي مكرره لا تكون صورة واضحه عن النسيج الحجازي العريق ..

  6. SUNBUL كتب:

    من قتل السيد عثمان بن عقيل في الطائف عام 1942 ؟

  7. Dale, Tom كتب:

    I really appreciate your efforts in history , searching and blogging . However, sometimes I wonder that such a create blog does not include any references.

  8. Abd-Elhamid Taha كتب:

    عفارم عليك ، إفندي! 🙂

    بارك الله لك في عملك وعلمك.

  9. محمد نبيل الفتياني كتب:

    هذا الإبداع ليس مدونة بل تأريخ لتاريخ الحجاز لم يكن موجودا او كان بعيدا عن الأنظار .
    نرجو إثراءنا اكتر واكثر.

  10. WordzWizard كتب:

    Incredible effort Mahmoud, God bless and waiting for the next one :)!

  11. nahedomer89 كتب:

    التاريخ يجب أن يوثق وهذا مما قمت به عندما أضهرت أهمية دور المصوّر المكيّ السيّد عبدالغفار البغدادي
    علينا أن نعطي الحق اصحابه
    بوركت وبورك عملك

  12. ماشاءالله يا محمود، توثيق تاريخي أكثر من رائع أشبع الكثير والكثير من فضولي منذ مشاهدتي للفيديو أول مرة..
    الله يوفقك دوماً في حفظ وتوضيح التاريخ لنا.. شكرا لك

  13. عزيز بن ناصر الشريف كتب:

    بارك الله فيك وحفظك بحفظه ونتمني منك المزيد وياحبذا تسلط الضؤ علي الآثار النبويه اذا كان لديك منها شئ وكذلك المدينه المنوره . كل الشكر والامتنان ياسيدي

  14. ya3x5oz كتب:

    أضحكتني صورة عبدالله الأول وهو طفل ,, من كان يعلم ان هذا الطفل البرئ ستكون حياته مليئة بالمغامرات والتشويق قاد معركة تحرير الطائف من الدولة العثمانية في عام 1916 , وقاد المعارك ضد ابن سعود والاخوان في تربة عام 1919 , ثم قاتل القوات الفرنسية في سوريا واسس امارة شرق الاردن في شمال الحجاز وجنوب الشام بمساعدة بريطانيا , واستطاع ان يصمد في وجه غارات الاخوان, كان له الدور القيادي الابرز في حرب الـ 48 ضد اسرائيل
    آنتهى الامر بهذا الطفل مغتالاً في القدس عام 1951
    🙂

  15. سليم بخش كتب:

    مدونتك تستحق ان توضع في المناهج بدلا من كتب التاريخ المهتريء التي يدرسها الاجيال ، ليتهم يفعلون

  16. يسين كتب:

    تشوق قوزال جيناب إيفنديم*تشوق تشكورات**

  17. عبدالعزيز الصبحي الحربي كتب:

    عبدالعزيز الصبحي الحربي

    تحياتي لك وأتمنى لو أطلت بنا إلى مد السماء , ياأستاذي ماطرحته هنا يعتبر تنويرا لجمال غائب عنا , الحجاز . من نسف الحجاز وتاريخه
    لكن أنتم أهل للحفاظ على تاريخ الحجاز العتيق , منطقة باركها الرحمن ,بارك الله فيكم وسدد خطاكم .

  18. عبدالله باعرمه كتب:

    لله درك من مبدع ، يا أستاذ محمود ، توثيق رائع بالفعل لم أقرأ له مثيل من قبل.
    أرجو منك أن تتكرم علينا بالمزيد من تاريخ منطقة الحجاز.
    تقبل تحياتي

  19. ابو عبدالله كتب:

    اشكرك على هذا التنوير الرائع لجانب مغيب من تاريخ عظيم لبلد عظيم

  20. توثيق رائع جداً وجهد عظيم من سعادتكم ولا يسعني إلا أن أقف إحتراماً لشخصكم الكريم أمد الله في عمركم ووفقكم لما فيه الخير

  21. الله ينور بصيرتك معلومات قيمة جداً عن اهل الحجاز ونرجو أتحافنا بالمزيد وشكرا.

  22. Amal Tajuddin كتب:

    وااو شكراً كتير عالمعلومات هي ماكنت بعرفها عن جد جدي محمد سعيد تاج الدين عنجد إنبسطت فيها

  23. محمد علوي السقاف كتب:

    مجهود جبار ورائع كما هي عادتكم اخ محمود
    شكرا جزيلا واستمر ولا يؤثر عليك المحبطون

  24. البغدادية كتب:

    ماشاء الله تصويرمحترف في زمان صعب

  25. جمال فوزي جمال عبدالغني جمال تاج الدين كتب:

    اشكر الأستاذ محمود صباغ على هذا المجهود العظيم الذي عرفني على تراث وعراقة أجدادي الذي لم اجده في مكان آخر.

    رحم الله جدي المطوف جمال تاج الذي كان أحد أكبر مطوفين حجاج جنوب شرق آسيا.

    أكرر شكري الجزيل للأستاذ محمود

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s